U3F1ZWV6ZTQ0NTExNDY1MTQ3X0FjdGl2YXRpb241MDQyNTM0ODY4MzY=
recent
أخبار ساخنة

أقوال الأمام الشافعى أحد أئمة مذاهب الإسلام

أقوال الأمام الشافعى أحد أئمة مذاهب الإسلام



الإمام الشافعى رحمه الله هو إمام أهل السُنّة والجماعة، فهو ثالث أئمة المذاهب الأربعة وصاحب المذهب الشافعى أحد المذاهب الإسلامية.

 وُلِد فى غزة ثم أنتقل إلى مكة طالباً للعلم ومنها إلى المدينة المنورة، ثم أنتقل بعد ذلك إلى اليمن ومنها إلى بغداد وبذلك جمع بين علوم المذهب المالكى فى الحجاز والمذهب الحنفى فى بغداد، وفى نهاية المطاف أنتقل إلى مصر وأسس بهاحلقة علم، وظل ينشر علمه إلى أن توفّاه الله فى مصر. 

الواجب والعجيب والصعب والقريب


فى إحدى دروسه سأله أحد تلاميذه، فقال : يا إمام دلّنا على واجب وأوجب، وعجيب وأعجب، وصعب وأصعب، وقريب وأقرب. 

نظر الإمام إلى تلاميذه ثم قال:

الواجب هو أن يتوب الناس، لكن الأوجب هو قيامهم بترك الذنوب. 
والعجيب هو تصرفات الدهر وتقلباته، لكن الأعجب من هذا هى غفلة الناس.
أما الصعب فهو صبر المرء على المصائب، لكن الأصعب منه أن يفوّت ثواب هذا الصبر. 
وأعلموا يا تلاميذى أن ما تتمنوه قريب، لكن الموت دون ذلك أقرب. 

قوله فى جوهر المرء

ومن أقوال الشافعى أيضاً عندما تحدّث عن النفس، حيث قال أن جوهر المرء يكمن فى ثلاث:
يكتم فقره وعوزه حتى يظن من يراه من شدة عفته أنه أغنى الناس. 
يكتم شدّته وإحتياجه حتى يظن من يراه أنه متنعم. 
يكتم غضبه حتى يظن من يراه أنه راضى.


قول الشافعى فى أقاويل الناس


قال الشافعى عندما سأله أحد تلاميذه عن كلام الناس، يا بني من يظن أنه يسلم من كلام الناس فهو مجنون، فالناس لم ولن تكف عن الكلام والقيل والقال، فلقد قالوا عن الله ثالث ثلاثة، وقالوا عن رسول الله محمد (ص)  ساحرٌ مجنون، فما تظن أن يقولوا بمن هو دونهما، أعلم يا بنى أن كلام الناس مثل الصخور والأحجار، من سلم أمره لهم وحمل كلامهم على ظهره أنكسر، ومن لم ينشغل بهم ووضع كلامهم تحت قدميه علا وأنتصر.


قول الشافعى فى ترك الدنيا والعمل للآخرة


ومن أقوال الإمام الشافعى رحمه الله أن أعقل الناس هو من يترك الدنيا قبل أن تتركه، ومن ينير قبره قبل أن يسكنه، ومن يبر والديه قبل أن يفارقاه، ومن يرضى ربه عز وجل قبل أن يلقاه. 


مراجع
تعليق واحد
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة